كشف حسن مطر، وكيل الملك في محكمة الاستناف في الدار البيضاء، اليوم الاثنين (27 مارس)، أن جريمة القتل التي راح ضحيتها عبد اللطيف مرداس، البرلماني عن حزب الاتحاد الدستوري، لا علاقة لها بخلاف سياسي، وإنما بسبب الجنس والمال والانتقام.

كيجاك الفيديو؟
التعليقات (0)

إضافة تعليق

آش بان ليك؟

واش خايفين من داعش فالمغرب؟