قال عبد الحق الخيام، مدير المكتب المركزي للأبحاث القضاية، إن ليبيا تشكل اليوم خطرا على المنطقة ككل، بعد أن وجد تنظيم الدولة الإسلامية فيها ظالته.
وأضاف الخيام، في تصريح لموقع “كيفاش”، أن “المساعي التي قامت بها المملكة لحل المشكل الليبي هي شرف بالنسبة إلى المغاربة، وهو ما عبر عنه المسؤولون الأمميون، باعتبار أن المغرب قرب وجهات النظر بين الفرقاء في ليبيا”.
الخيام شدد في حديثه على أنه من مصلحة المنطقة أن يستقر الوضع في ليبيا، وأنه يجب العمل على محاربة الدواعش، قائلا: “بالنسبة إلي ضرورة حل المشكل الليبي ملحة باش تكون المنطقة ككل آمنة بالنسبة للمواطنين”.

كيجاك الفيديو؟
التعليقات (0)

إضافة تعليق

آش بان ليك؟

واش خايفين من داعش فالمغرب؟